من خلال تنفيذ برامج مشتركة وبحوث ودراسات وفعاليات...


بالتعاون مع جهات حكومية وخيرية...

"غرفة مكة" تطلق حملة للتوعية بخطورة سرطان الرئة وطرق الوقاية منه



غرفة مكة المكرمة - إدارة الإعلام

نظمت الغرفة التجارية بمكة المكرمة حملة توعوية بسرطان الرئة بالمقر الرئيسي للغرفة تزاماً مع اليوم العالمي للتوعية بسرطان الرئة، بالتعاون مع المديرية العامة لمكافحة المخدرات، وجمعية كفى للتوعية بأضرار التدخين والمخدرات بمنطقة مكة المكرمة.

وهدفت الفعالية التي حضرها مساعد أمين عام الغرفة للأعمال عبدالله عقيل حنيف، ومساعد الأمين العام للتطوير محمد ناصر الأحمري إلى تعزيز الوعي المجتمعي، وتنبيه الأفراد المصابين وذويهم بخطورة سرطان الرئة، وآليات الكشف المبكرة عنه، وطرق علاجه.

المعرض الذي استقطب العديد من الزوار احتوى على جناح توعوي بأضرار التدخين على الفرد والمجتمع؛ وجناح للتوعية بآثار المخدرات ومسارات العلاج منها، وجناح لوزارة الصحة للكشف على سلامة المؤشرات الصحية الأولية، وجناح خاص بلقاحات الأنفلونزا الموسمية، بالإضافة لعدد من الأجنحة لمبادرات تطوعية توعوية لعدد من العيادات والمراكز الصحية، فضلا عن عيادة صحية متنقلة مجهزة بكافة تقنيات الخدمات العلاجية.

وأوضح مساعد أمين عام غرفة مكة المكرمة للأعمال عبدالله عقيل حنيف أن الفعالية تأتي ضمن مبادرات الغرفة وأهدافها التي تخدم منسوبيها والمجتمع، تعزيزا للمسؤولية المجتمعية لخلق فرصا للتواصل الاجتماعي، مما يشكل دعماً ومساندة للقطاع الصحي في المملكة، ورفع جودة الحياة والحد من نسب انتشار الأمراض الخطيرة.

من جهته، اعتبر مساعد الأمين العام للتطوير محمد ناصر الأحمري أن الغرفة دأبت على تنفيذ العديد من البرامج بالتعاون مع شركائها الاستراتيجيين، مبينا أن الغرفة سخرت منصاتها المتاحة لنشر التوعية الصحية والاقتصادية والمجتمعية، ومخاطبة المجتمع بكافة شرائحه وتخصصاته بهدف تعزيز المجتمع الصحي.

إلى ذلك، قال مدير فرع جمعية كفى مكة المكلف فيصل العتيبي إن مشاركة الجمعية تأتي تزاماً مع اليوم العالمي للتوعية بأمراض الرئة، للتوعية بأضرار التدخين والمخدرات بمنطقة مكة المكرمة، من خلال تقديم الخدمات التوعوية والتثقيفية، وكذلك الخدمات العلاجية الزوار والقائمين على البرنامج.